تناولت عددٌ من الصحف السورية في إصداراتها، أخبار الهدنة ووقف إطلاق النار في سوريا، وغطت لمسار هذه العملية ومدى إلتزام الأطراف بتنفيذها، وأبرز الخروقات التي حصلت في المناطق والمحافظات السورية، كما استعرضت كيف استقبلها السوريين وبعض الآراء والتوقعات حول مدى قابلية استمرارها وما تهدف إليه.

فيما يلي جولة نستعرض فيها أبرز ما غطته الصحف حول ذلك:

 

وقف إطلاق النار فصل جديد من فصول السنة

حبر | العدد 119 | 27 شباط 2016

في بلد السلام وطنٌ كان ولا يزال أبناؤه يعيشون ضمن الأمل، ينتظرون شروق شمس تزيل الفاجعة والأسى وتنير لهم طريق السلام. لأجل هذا الأمل يناضلون ولا يستسلمون، يقبلون ولا يدبرون، عارفين أن النصر مفتاحه حسن الظن والاعتقاد بالله. وأخيراً يأتي الخبر الذي ينتظره كل السوريين متأخراً رغم نسيان من أطلق الرصاصة الأولى بسبب كثرة الفواجع من الأيادي الملطخة بدماء السوريين والقاتل واحد، إلا أن ما خفي في هذا القرار كان أعظم …لمتابعة القراءة اضغط هنا

 

الاتفاق الروسي الأمريكي يتمخض عن هدنة حذرة في سوريا

يكيتي | العدد 224 | 28 شباط  2016

نشرت وزارة الخارجية الأمريكية في شباط الاتفاق الروسي الأمريكي حول وقف “الأعمال العدائية” في سوريا جاء فيه: تعزيزاً للقرارات التي اتخذتها المجموعة الدولية لدعم سوريا في شباط، تعلن الولايات المتحدة وروسيا بصفتهما الرئيسين المشاركين للمجموعة الدولية لدعم سوريا ومجموعة عمل وقف إطلاق النار، في 22 من شباط 2016، عن تبني شورط وقف الأعمال العدائية في سوريا… لمتابعة القراءة اضغط هنا

 

الهدنة “وقف إطلاق النار في سوريا” في مصلحة من؟

سوريتنا | العدد 232 | 28 شباط 2016

لاقى نبأ التوصل إلى اتفاق امريكي روسي تأييداً دولياً، إلا أن قليلاً من السوريين في الداخل يتطلعون ببصيص أمل معقود على الهدنة أو اتفاق “وقف اطلاق النار بين النظام والمعارضة”، بعد حرب مستمرة منذ أكثر من خمس سنوات. يرى مراقبون أن آمال السوريين بالهدنة المزمعة باتت متواضعة نتيجة التجارب السابقة لوقف إطلاق النار والهدن والغدر من النظام، إلا أن تغير الظروف الدولية والإقليمية للدول المناصرة للثورة والنظام على حد سواء بات يجعلها أكثر من مجرد حبر على ورق… لمتابعة القراءة اضغط هنا

 

فاصل ونواصل

عنب بلدي | العدد 210 | 28 شباط 2016

ﻷول مرة في التاريخ يتم توقيع اتفاق لوقف إطلاق النار بين حليفين! “بوتين” يتفق مع “أوباما” على وقف إطلاق النار في بلد ثالث لا يتحاربان فيه. الروسي يقصف ويطلق النار وسيوقف النار في سوريا، فماذا لدى اﻷمريكي “ليوقفه”؟. اﻷمريكي لا يقدم أي دعم لمن يقعون تحت قصف العدو الروسي، وهو لا يطلق النار سوى على مواقع معزولة “لداعش” غير المشمولة بالاتفاق، فأي نار هي تلك التي سيوقفها الرئيس اﻷسمر؟… لمتابعة القراءة اضغط هنا

 

هدنة حلب استمرت يوماً واحداً..
والأطراف المتصارعة تتأهب لخوض معارك جديدة

صدى الشام | العدد 125 | 01 آذار 2016

باستثناء اليوم الأول من الإعلان عن تطبيق الهدنة، بدا واضحاً أن مدينة حلب غير معنية بها. فبعد ارتكاب الطائرات الحربية الروسية لمجزرة راح ضحيتها حوالي 12 مدنياً في جمعية بابيص غربي حلب صباح يوم الأحد، عاودت قصفها لمناطق واقعة تحت سيطرة فصائل المعارضة في شمال وغرب المدينة، شملت كل من دارة عزة، وعندان، وكفر حمرة. ولا يبدو ذلك مستبعداً، بقدر ما كان متوقعاً في مدينة تشهد أغلب مناطقها صراعاً محموماً، وسباقاً للسيطرة على المناطق التي تسيطر عليها المعارضة… لمتابعة القراءة اضغط هنا

 

قوات الأسد تخرق الهدنة.. والثوار يتوقعون فشلها

العهد | العدد 56 | 01 آذار 2016

طغت أخبار “الهدنة” على أغلب أخبار سورية حيث بات على الإعلاميين والناشطين رصد الخروقات المتكررة التي أصبحت تعد يومياً بالعشرات، وعلى الرغم من دخول الهدنة حيز التنفيذ في الساعات الأولى من فجر يوم ال 27 من الشهر الجاري إلا أن كثيراً من المناطق لم تعلم عن الهدنة إلا اسمها، فقد استمرت فيها الاشتباكات والقصف بشكله الاعتيادي وكأنّ شيئاً لم يكن… لمتابعة القراءة اضغط هنا

 

جدلية الهدنة: رعب يلفّ المدنيين في مناطق “الاستثناءات” !!

زيتون | العدد 126 | 01 آذار 2016

مع دخول الإتفاق الذي توصلت إليه كل من واشنطن وموسكو في تاريخ 22 شباط/فبراير، المتضمن هدنة وقف إطلاق النار في سوريا، حيز التطبيق، ترتفع درجات الحذر في صفوف المدنيين المتواجدين في مناطق سيطرة كل من تنظيم داعش وجبهة النصرة، المستثنيان من إتفاق الهدنة. مجموعة كبيرة من المناطق يسيطر عليها كلا التشكيلين في عدة محافظات سورية، لعل أبرزها حلب وإدلب والرقة ودير الزور وحمص ودرعا وريف العاصمة دمشق باتت على واجهة الاستهداف، فعدم شمولهما بإتفاق الهدنة يعني إمكانية شن هجمات جوية أعنف… لمتابعة القراءة اضغط هنا

 

النظام والطيران الروسي يخرقون «وقف إطلاق النار» في أكثر من مدينة بريف حمص في أول أيامه

الحرمل | العدد 35 | 01 آذار 2016

في الساعة الثانية عشر من مساء «السبت»، وبعد بدء سريان الهدنة بين المعارضة السورية، وقوات النظام، قامت قوات النظام بقصف مدينة تلبيسة بعدة قذائف هاون، سقطت على الأحياء السكنية؛ دون أية إصابات، في حين ساد هدوء حذر على جبهات ريف حمص الشمالي حتى الساعة الثامنة ونصف صباحاً، حيث استهدفت قوات النظام مدينة الرستن بالرشاشات الثقيلة، كان مصدرها كتيبة الهندسة شمالي المدينة ليكون الخرق الثاني للهدنة… لمتابعة القراءة اضغط هنا

 

 

اتفاق وقف إطلاق النار صك استسلام

النبأ | العدد 69 | 01 آذار 2016

وصلنا أخيراً إلى مفترق الطرق، وهي محطة عملنا منذ وقت طويل لا محالة. كل من يقف في وجه الحل السياسي الجائر (الذي تسعى أمريكا إلى فرضه على الثورة تحت المظلة الدولية) سيغدو متمرداً إرهابياُ خارجاً عن القانون، هذا هو ما يقوله صك الاستسلام المسمى” بيان وقف إطلاق النار”: مَن لا يعلن التزامه بشروط وقف الأعمال العدائية فهو هدف مشروع لنظام الاحتلال الأسدي ولقوات الغزو الروسية ولأمريكا والتحالف الدولي… لمتابعة القراءة اضغط هنا

 

الهدنة واتّجاهات الدور الروسيّ

كلنا سوريون | العدد 45 | 01 آذار 2016

الهدنة في سـورية شاغلة الناس، ما بين مؤيد ومعارض، بين من يعتبرها انحياز كامل للنظام ومنظومة حلفائه ورخصة للقتل وبين من يعتبرها فرصة للشعب كي يرتاح من الحرب. وربما هي ليست أكثر من بالون اختبار!!؟؟. مع اكتمال السنوات الخمس على النيران المشتعلة في الأرض السوريّة، يشهد العالم اليوم تحولاً جديداً  ً في المعضلة التي عجز الجميع عن حلّها، تحولاً أشبه ما يكون بحالةً المفترق بين طريقين، معلناً عن إمكانيّة التوصّل إلى المخرج المناسب، أو الدخول في النفق الأخطر وتفاقم حجم الخسائر… لمتابعة القراءة اضغط هنا

 

الهدنة إبرة مخدر للسوريين والسعودية وتركيا ليست إلا

أوكسجين | العدد 161 | 01 آذار 2016

أتت هذه الهدنة لتهدئة ما يسمى رعد الشمال المؤلف من 48 دولة تسعى للدخول بريا ً إلى سوريا, لان بالفعل خطر التمدد الشيعي سيلاحق الدول الداعمة للثورة السورية وعلى رأسها تركيا والسعودية وكان ناقوس الخطر يدق عندما تقدمت قوات الأسد والمليشيات الإيرانية والأحزاب الكردية بدعم روسي أمريكي وسيطرت على مناطق واسعة في الشمال السوري بمحاولة لقطع طرق الإمداد للثوار عبر البوابة التركية. بعدما روج نظام الأسد في بداية الثورة وإلى الآن للطائفية وتقسيم سوريا ظنن منه أنه يريد الحفاظ على طائفة وروج للعالم بأنها حرب أهليه… لمتابعة القراءة اضغط هنا

 

هدوءٌ نسبي وترقب لما بعد وقف إطلاق النار: ما التالي؟

صدى الشام | العدد 125 | 01 آذار 2016

اثنان وسبعون ساعة، حتى مساء الاثنين، مرت على الهدنة المؤقتة في سورية، التي تبناها مجلس الأمن الدولي ليل الجمعة-السبت، بقراره 2268، لكنها ساعاتٌ -وإن بدت هادئة نسبية قياساً بالأيام التي سبقتها- لم تتوقف فيها مدفعية النظام، والطائرات الروسية، عن استهداف مناطقَ للمعارضة السورية، موقعة ضحايا من المدنيين. وهذا ما دعا”الهيئة العليا للمفاوضات”، المنبثقة عن مؤتمر الرياض للمعارضة، لتوجيه رسالة احتجاج إلى الأمم المتحدة، أكدت فيها الأحد، أن “الأعمال العدائية من قبل النظام، والجهات الداعمة له، تواصلت رغم دخول الهدنة أمس حيز التنفيذ”… لمتابعة القراءة اضغط هنا

 

آزادي (الحرية) تنشر نص وثيقة وقف إطلاق النار في سوريا

آزادي (الحرية) | العدد 39 | 06 آذار 2016

صدر بيان أمريكي روسي مشرتك بصفتهما الرئيسين المشاركين للمجموعة الدولية لدعم سوريا، حول الهدنة -أو وقف الأعمال العدائية في سوريا، والتي بدأت اعتبارا من السبت 27 فبراير، وتستثني الهدنة داعش وجبهة النصرة. وتنشر آزادي (الحرية) نص البيان المشترك وتفاصيل الهدنة… لمتابعة القراءة اضغط هنا

 

مآل الهدنة وضبابيتها

طلعنا عالحرية | العدد 66 | 7 آذار 2016

ربما الضبابية في قرار الهدنة تتيح تأويلات متعددة تتضمن وعوداً تجعل منها هدنة لا تنهار. فالوضوح الكامل يجعل الأطراف في حالة “مانوية”: أي خيارين لا ثالث لهما، هما الرفض والقبول، الأسود والأبيض، بينما الضبابية تؤدي لموقف ملتبس ومتداخل وتضعنا وجهاً لوجه مع السياسة والواقع. إذا ما رسمنا خطاً بيانياً لدراسة الهدنة خلال ستة أيام نجده خطاً تنازلياً يُعبِّر عن انخفاض عدد الضحايا، وانخفاض تدفق اللاجئين من جهة أولى. ومن جهة ثانية نجده خطاً تصاعدياً يُعبِّر عن زيادة في إيصال المساعدات الغذائية والطبيّة للمناطق المحاصرة، وعودة تدريجيّة للتظاهر السلمي في بعض المناطق المحررة. وهذا يعني أنَّ الهدنة لصالح السوريين نسبياً لا بالمطلق… لمتابعة القراءة اضغط هنا

 

 

داريا مدينة البراميل تعيش “عيد” وقف إطلاق النار
الطفلة تسأل: إذا انتهت الهدنة ستعود الطائرات لقصفنا؟

عنب بلدي | العدد 211 | 06 آذار 2016

بدأت الحياة تعود إلى مدينة داريا مع الساعات الأولى لبدء وقف إطلاق النار، فجر السبت 27 شباط، بعد ما يزيد عن ثلاثة أعوام من المعارك والقصف العنيف بالبراميل المتفجرة. وفي جولة لعنب بلدي في شوارع المدينة استطلعت فيها آراء الأهالي، كانت الأجواء تقارب أعيادهم خلال سنوات الحصار، مع “غصة” تكلّم عنها كثيرون لفقدان كثيرٍ من شباب المدينة خلال الأيام التي سبقت وقف إطلاق النار… لمتابعة القراءة اضغط هنا

 

وقف إطلاق النار فصل جديد من المعارك والقصف والقنص من بطولة النظام السوري

سوريتنا | العدد 233 | 06 آذار 2016

لم يعد غريباً على السوريين في المناطق التي تخضع لقصف يومي، وتدور فيها المعارك، أن يتم توقيع هدنة وقف إطلاق النار، وتسجَّل فيها الخروقات واحدة تلو الأخرى، بل ينظر البعض للهدنة على أنها مجرد أنباء تتداولها الطبقات السياسية، وتقوم فيما بعد بتسجيل الانتهاكات تلو الأخرى لتعلن فيما بعد فشلها، إلا أن الهدنة الأخيرة كان لها وقع مختلف قبل البدء بتطبيقها كونها جاءت بعد أخذٍ وردِّ جميع الدول الفاعلة في الشأن السوري، وبعد قبول الكثير من الفصائل المعارضة تمثيل نفسها من خلال الهيئة العليا للتفاوض التي شكِّلت في مؤتمر الرياض قبل أشهر… لمتابعة القراءة اضغط هنا

 

أهالي إدلب وحلب ماذا يقولون عن الهدنة

طلعنا عالحرية | العدد 66 | 7 آذار 2016

دخل اتفاق وقف العمليات العدائية في سوريا، الذي توسطت فيه الولايات المتحدة وروسيا حيز التنفيذ منتصف ليل الجمعة – السبت 27 فبراير الماضي، وشملت الهدنة عموم البلاد، باستثناء مناطق يتواجد فيها “تنظيم داعش” و”جبهة النصرة”. وتعتبر الهدنة بداية لمرحلةٍ جديدة، تشمل إلى جانب وقف العمليات القتالية، السماح بوصول المساعدات إلى المناطق المحاصرة وإخراج المعتقلين والبدء بمرحلة المفاوضات بشأن عملية انتقالٍ سياسي… لمتابعة القراءة اضغط هنا

 

هدنة في سوريا… بالاتفاق بين موسكو وواشنطن

إشراق | العدد 8 | 12 آذار 2016

اتفاق الهدنة في سوريا، الذي تم الاتفاق عليه بين موسكو وواشنطن بدءًا من يوم السبت اعتبارا من 27 شباط، يدعو أطراف الصراع السورية، التي تقبل بالهدنة وشروطها، وقف الأعمال العدائية تماشيا مع قرار الأمم المتحدة 2254 ومواقف المجموعة الدولية لدعم سوريا، الأمر الذي يعني استثناء داعش وجبهة النصرة وأي منظمات إرهابية يحددها مجلس الأمن.

 

“هدنة” سوريا في عيون أبنائها: بارقة أمل.. نريد أن نعود!!

زيتون | العدد 127 | 15 آذار 2016

لا زالت رحى معارك سوريا في قسم كبير منها في هدوء مستمر، حيث انطفأت نار الجبهات الساخنة، وبقيت أخرى مشتعلة  بنسبة قليلة، بالتزامن مع دخول الهدنة السورية الأسبوع الثالث منها منذ بدء سريانها في تمام الساعة 12:00 من ليل الجمعة 26 شباط/فبراير 2016م، الأمر الذي انعكس على الداخل السوري وصولاً إلى دول اللجوء في الجوار. المصادر الميدانية لزيتون أفادت بأن اتفاق الهدنة استمر في السريان في نسبة غالبة من الأراضي السورية، في جانبيها الخاضع لسيطرة النظام وميليشياته والأخرى الخاضعة لسيطرة الفصائل المعارضة، مع تسجيل نسبة من الخروقات التي عطلت تطبيقه في مناطق عدة… لمتابعة القراءة اضغط هنا

 

هدنة إنسانية أم تضييق الخناق

الغد | العدد 29 | 15 آذار 2016

نص الاتفاق على وقف الإعمال العدائية وإدخال المساعدات الإنسانية وفك الحصار، بعد مرور أكثر من أربعة عشر يوماً على اتفاق وقف إطلا النار والعمليات العدائية في معظم أنحاء الأراضي في سوريا لم تشهد البلاد وبالأخص المناطق المحاصرة أي تغيرات باستثناء بعضها، فتلك داريا التي لا تبعد عن العاصمة دمشق والتي مازالت تستهدف بالصواريخ والبراميل حتى آخر دقيقة قبل تنفيذ الاتفاق، يعاني الآلاف اليوم في مدينة داريا المحاصرة والتي لازال النظام يضيق الخناق… لمتابعة القراءة اضغط هنا

 

هدنة تكشف مآسينا

فوكس حلب | العدد 8 | 18 آذار 2016

كانت أمهاتنا في حلب تنتظرن هذه الهدنة بفارغ الصبر.  ماذا يعني أن صاروخاً لن يسقط علينا اليوم، وأن بإمكاننا الاجتماع واللقاء خارج المنزل دون خوف من قصف هنا أو اشتباك هناك؟ إنها حياتنا تعود إلينا. 5 سنوات مرت على الثورة وأقل قليلاً على حرب حلب، بقينا خلالها نعيش أزمات ومجازر متواصلة، والعالم يتفرج علينا بلا كلل… لمتابعة القراءة اضغط هنا

التعليقات